تسجيل الدخول
اقتصادية أبوظبي تحتضن (24) جهة خلال مشاركتها في معرض هانوفر الصناعي الدولي

تفاصيل الخبر

​​​​​​​

 

 Catalog-Item Reuse [1]

 Catalog-Item Reuse [4]

 Catalog-Item Reuse [3]

 Catalog-Item Reuse [2]

تفاصيل الخبر

اقتصادية أبوظبي تحتضن (24) جهة خلال مشاركتها في معرض هانوفر الصناعي الدولي

20 مارس, 2013 أخبار
تشارك دائرة التنمية الاقتصادية – ابوظبي خلال الفترة من 8 إلى 12 أبريل القادم في معرض هانوفر الصناعي الدولي 2013 وذلك بجناح يضم 24 جهة حكومية وشركات صناعية ومصدرة عاملة في الامارات.وقال سعادة حمد عبد الله الماس المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الاقتصادية الدولية إن مشاركة إمارة أبوظبي في هذا المعرض الصناعي الأوروبي العالمي للسنة السادسة على التوالي تعكس مدى عمق العلاقات الاقتصادية التي تربطها بجمهورية ألمانيا الاتحادية والتي تجسدت مؤخرا من خلال زيارات رسمية لوفود رفيعة المستوى والملتقيات والندوات الاقتصادية المشتركة التي تم تنظيمها في كلا البلدين والتي كان أخرها ملتقى أبوظبي برلين في فبراير الماضي.وأشار إلى إن إمارة أبوظبي تهدف من خلال استمرار مشاركتها في دورات معرض هانوفر الصناعي الدولي إلى تعزيز توجهات حكومة الامارة الرامية إلى تطوير وتنمية قطاع الصناعة وذلك من خلال خلق شراكات مع كبرى الشركات العالمية في هذا القطاع الاستراتيجي بما يسهم في نقل المعرفة وجذب الاستثمارات المرتبطة بالقطاع الصناعي. وأضاف إن معرض هانوفر يعد من أكبر المعارض المتخصصة في مجال الابتكارات الصناعية والتكنولوجية إذ يشارك فيه  أكثر من 6000 عارض ويزوره أكثر من  200 ألف شخص على مدى أيامه الخمسة موضحا بأن دورة المعرض هذا العام جاءت تحت  شعار صناعة متكاملة  مركزة في ذلك على التكامل التكنولوجي المستمر لقطاع الصناعة  بين كافة مجالاته المختلفة . وذكر سعادة حمد عبد الله الماس إن معرض هانوفر يستقطب صناع القرار على مستوى العديد من دول العالم من وزراء وكبار المسئولين عن القطاع الصناعي والاقتصادي بشكل عام وكذلك رجال الأعمال والمستثمرين الصناعيين وأصحاب رؤوس الأموال مما يوفر قاعدة عريضة من المشترين والمتحفزين لمواكبة آخر التطورات والبحث عن شركاء جدد ومقدمي الخدمات والموردين والأسواق مشيرا الى إن ما نسبته 63.9 % من زوار المعرض التجاريين العام الماضي كانوا من كبار مدراء الشركات الصناعية والاستثمارية الكبرى من مختلف أنحاء العالم. وذكر سعادة حمد الماس إن هذه الدورة تعد فرصة سانحة للجهات المشاركة من الامارات الاخرى لتعزيز قدراتها الفنية وإمكانياتها التكنولوجية للإطلاع على ما سيتم تقديمه من آلات ومعدات  صناعية وأنظمة تقنية وتكنولوجية متطورة وصفها خبراء الصناعة بأنها الثورة الصناعية الرابعة. ونوه سعادته إلى إن مشاركة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام في معرض هانوفر الصناعي الدولي تطورت بشكل ملحوظ خلال الخمس السنوات الماضية حيث زادت مساحة  جناح الدولة من 90  مترا مربعا إلى  1000  متر مربع فيما ارتفع عدد الشركاء من 6 الى  24 شريكا وزاد عدد المشاركين من 18 الى  102 شخص ليصبح بذلك جناح الإمارات من أكبر الأجنحة المشاركة في المعرض تحولت معها من مشاركة جهات حكومية الى مشاركة وفود صناعية وتجارية من القطاع الخاص.من الشركات الخاصةوباتت دولة الإمارات العربية المتحدة في السنوات الأخيرة شريكا تجاريا مهما في منطقة الشرق الأوسط لألمانيا الاتحادية التي تعتبر بدورها من أكبر الشركاء التجاريين للدولة خلال السنوات الماضية حيث أن صادرات أبوظبي إلى ألمانيا ارتفعت خلال العام 2012 إلى 29٪ مقارنة بالعام 2011.وتعد دولة الإمارات حالياً الشريك التجاري الأول لألمانيا، وذلك في منطقة الشرق الأوسط في ظل نمو حجم التبادل التجاري بين البلدين بنسبة 120 % منذ العام 2004 وحتى العام 2011 مع وجود ما يربو على ألف شركة ألمانية تعمل في الإمارات، وجالية ألمانية يناهز عدد أفرادها نحو 9 آلاف شخص. كما نما حجم التجارة بين ألمانيا ودولة الإمارات من نحو 3.9 مليارات يورو في عام 2004 إلى نحو 8.5 مليارات يورو في عام 2011  فيما بلغت قيمة صادرات ألمانيا للإمارات العام 2011 ما يفوق 7 مليارات يورو.
تابعنا على