تسجيل الدخول

تفاصيل الخبر

​​​​​​​

 

 Catalog-Item Reuse [1]

 Catalog-Item Reuse [4]

 Catalog-Item Reuse [3]

 Catalog-Item Reuse [2]

تفاصيل الخبر

اقتصادية أبو ظبي تنجز 96% من برنامجها التدريبي للموظفين في 2010

22 مارس, 2011
أنجزت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي خلال العام 2010 خطة تدريب وتأهيل شاملة  لموظفيها استفاد منها 1750 موظفا وموظفة وذلك بنسبة إنجاز وصلت إلى (  96% ) من خلال 246 دورة وورشة عمل وبرنامج تأهيل في مركز أبوظبي للمعرفة الاقتصادية التابع للدائرة وبعض المراكز والمعاهد المعروفة.وركزت الخطة التدريبية للدائرة العام الماضي بشكل أساسي على تكثيف الدورات والبرامج الأساسية التي ترتبط بشكل مباشر بتطوير مهارات العمل وتطوير الأداء وتعزيز ذلك من خلال إشراك الموظف في دورات فنية تعني بإطلاعه على أفضل الممارسات العلمية والبرامج المهنية المعتمدة عالمياً مثل (CIPD – Diploma in Learning Development Practice)  و (CIPD -Diploma in Human Resource Practice) للموارد البشرية و( CIA ) للتدقيق المالي والإداري و( الشهادة الاحترافية PMP ) و ( شهادة خدمة العملاء ) إضافة إلى دورة ( تدريب المدربين ) استعداداً لتأهيل كوادر داخلية لتقوم بعمليات التدريب في مختلف التخصصات المطلوب في عام 2011.وقال محمد خليل الحوسني مدير إدارة الموارد البشرية بالدائرة أن خطة البرنامج التدريبي للعام الجاري 2010 جاءت امتدادا لخطة العام 2009 والتي استهدفت تأهيل مواردها البشرية في الوظائف القيادية والتخصصية والتشغيلية على مستوى كافة القطاعات .وأوضح أن خطة العام الماضي نجحت في رفع مستوى قدرات الموظفين المهنية والفنية مما يسهم في تحقيق الأهداف والنتائج حسب مؤشرات ومعايير الأداء المؤسسي المنبثقة عن الخطة الإستراتيجية للدائرة خلال السنوات الخمس المقبلة. وأكد الحوسني إن خطة التدريب السنوية تعكس أهمية دور دائرة التنمية الاقتصادية وفق أجندة السياسة العامة لإمارة أبو ظبي والتي تهدف إلى خلق بيئة اقتصادية مثالية وجاذبة للإمارة مواكبة للتطور والانفتاح الكبير الذي تشهده أبو ظبي في مختلف المجالات مما يزيد من مسؤولية الدور الحكومي في تنظيم هذا القطاع الحيوي.وأضاف مدير إدارة الموارد البشرية بالدائرة ، إن الدورات والبرامج ركزت وبشكل رئيسي خلال العام الماضي على الجوانب التخصصية والمهنية التي تستهدف احتياجات الموظفين المهارية كفنون التعامل مع الجمهور والقدرات الفنية في الأمور الإدارية وكيفية عقد المقابلات بناء على الكفاءات والتي جاءت متماشية مع الخطط التطويرية والبرامج السنوية لكافة قطاعات الدائرة .وذكر أن من أبرز الموضوعات التي تناولتها هذه الدورات التخصصية والتي بلغت نسبتها 59 % من إجمالي برامج ودورات الخطة التدريبية للعام 2010 كانت عن  بعض الإجراءات التطويرية في الجانب المالي وفي الإدارة المكتبية الحديثة والتخطيط وتنفيذ الأعمال والإدارة الفعالة لشؤون المشتريات ومهارات التطوير المستمر لعدد من القطاعات كالاستثمار والتصدير ودورات الضبطية القضائية وغيرها.وقال مدير إدارة الموارد البشرية بالدائرة إن خطة البرامج التدريبية لموظفي الدائرة العام الجاري 2011 تم إعدادها لتغطية المتطلبات الأساسية والمهارات القيادية وتركز أيضا على الجوانب الفنية. من جانبها قالت مريم السويدي رئيسة قسم التدريب وتقييم الأداء بالدائرة أن الاستمرار في تفعيل البرنامج التدريبي للعام 2010 للعام الجاري أنما يعكس النجاح الكبير الذي تحقق على مستوى الدورات وورش العمل المتخصصة سواء للإدارة العليا أو الموظفين بشكل عام.وأشارت إلى إن خطة برنامج التدريب للعام 2011 التي تعدها إدارة الموارد البشرية بالدائرة بالتعاون مع مركز أبوظبي للمعرفة الاقتصادية التابع للدائرة تتميز في كونها تركز على الجانب المهاري والفني للموظفين والموظفات كما وأنها تعزز من المفهوم الحديث للإدارة والقيادة مما يجسد توجهات القيادة الرشيدة لإمارة أبوظبي في إعداد الكوادر الشابة المواطنة وتأهيل قدراتها بما يمكنها من تحمل المسئولية وتحقيق التطور الوظيفي.
تابعنا على