تسجيل الدخول
أبوظبي وكوينزلاند توقعان اتفاقية تعاون مشترك في عدد من القطاعات الاقتصادية والتنموية

تفاصيل الخبر

​​​​​​​

 

 Catalog-Item Reuse [1]

 Catalog-Item Reuse [4]

 Catalog-Item Reuse [3]

 Catalog-Item Reuse [2]

تفاصيل الخبر

أبوظبي وكوينزلاند توقعان اتفاقية تعاون مشترك في عدد من القطاعات الاقتصادية والتنموية

17 سبتمبر, 2013 أخبار
وقعت حكومة إمارة أبوظبي وولاية كوينزلاند الاسترالية اليوم في فندق ابراج الاتحاد اتفاقية تعاون مشترك تهدف إلى تعزيز التعاون الاستراتيجي المشترك في عدد من القطاعات الاقتصادية والتنموية بما يسهم في تعزيز علاقات الشراكة بين الجانبين .وقع الاتفاقية من جانب حكومة أبوظبي معالي ناصر أحمد السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي ومن جانب ولاية كوينزلاند معالي كامبل نيومان campbel newman رئيس حكومة الولاية وذلك بحضور عدد من اصحاب السعادة وكلاء ومدراء وكبار المسئولين بالدوائر المحلية في إمارة أبوظبي وكبار المسئولين المرافقين لمعالي رئيس حكومة كوينزلاند.وقال معالي ناصر أحمد السويدي في كلمة له قبيل مراسم توقيع الاتفاقية يسر حكومة إمارة أبوظبي أن تجدد شراكاتها وعلاقاتها الاستراتيجية مع حكومة ولاية كوينزلاند من خلال هذه الاتفاقية خاصة بعد ما شهدته هذه العلاقات من تطور ونمو متسارع خلال السنوات الماضية مما يعكس رغبة الجانبين في بناء منظومة مستدامة من العلاقات التنموية بما يعود بالمنفعة المشتركة .واضاف ان هذه الاتفاقية من شأنها أن تخلق توأمة بين مدينة أبوظبي وبريسبان في ظل ما تتضمنه هذه الاتفاقية من بنود تؤسس لعلاقات ومشاريع تنموية وارضية مشترك ينطلق منها الجانبان نحو افاق اوسع من التعاون المشترك كما وانها تفتح المجال امام الجانبين للدخول إلى مرحلة جديدة من التعاون الاستراتيجي في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية على حد سواء .واشار معالي ناصر السويدي إلى إن العلاقات بين ابوظبي وكوينزلاند خلال السنوات الماضية تركزت في عدة مجالات من ابرزها النقل والزراعة والتعليم الى جانب تبادل الخبرات والمعرفة وتطبيق افضل الممارسات في إدارة الموانئ وشئون البلديات وإدارة الأزمات والطوارئ وغيرها .واضاف نحن اليوم نتطلع قدما الى توسيع دائرة التعاون المشترك بين الجانبين لتشمل عدة قطاعات استراتيجية وخاصة في مجالات الصناعة والبيئة والسياحة والتجارة وغيرها والتي تشكل محورا ومنطلقا رئيسا لبناء علاقات وشراكات مستدامة بين الجانبين.ومن جانبه أعرب معالي كامبل نيومان رئيس وزراء كوينزلاند الاسترالية عن سعادته بتحقيق الجانبين هذه الخطوة الهامة التي تهدف الى تعزيز علاقات الصداقة والتعاون المشترك بين الجانبين الامر الذي يشكل مرحلة هامة للمضي نحو افاق اوسع من العلاقات التنموية في شتى المجالات.وقال معاليه إن إمارة ابوظبي باتت تشكل اليوم بفضل التطور التنموي والحضاري الذي تشهده في مختلف المجالات اهتماما كبيرا لدى العديد من دول العالم وان استراليا وخاصة حكومة كوينزلاند تثمن عاليا ما حققته في زمن قياسي من تطور ونمو في مختلف المجالات.وأكد على أن حكومة كوينزلاند ومن خلال هذه الاتفاقية ستعمل جاهدة على تحقيق الاهداف المشتركة التي يصبو اليها الجانبان في سبيل ترجمة ما تضمنته هذه الاتفاقية من بنود على ارض الواقع من خلال توفير الارضية الملائمة للأطراف المعنية بتطبيق الاتفاقات التي تضمنتها الاتفاقية في مختلف القطاعات التنموية.وشملت الاتفاقية تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين في مجالات الزراعة بما في ذلك تصنيع المواد الغذائية والسياحة والنقل والمواصلات والصناعة والتجارة والاستثمار والتعليم والخدمات وادارة المعلومات ونقل التكنولوجيا وتطوير قدرات وخبرات الموارد البشرية وتطبيق معايير المنظمة العالمية للجودة ( ISO ) وإدارة الجودة الشاملة .وحسب الاتفاقية يعمل الجانبان على تطبيق قوانين وأنظمة الحوكمة واجراءات الممارسات الفضلى في مجال حوكمة المؤسسات العامة والخاصة وتسهيل نقل وتبادل الخبرات في مجال عمل الحكومات المحلية والمجالس البلدية والمشاركة وتبادل الخبرات والممارسات فيما يتعلق بالقيام بالخدمات البلدية.كما اتفق الجانبان على تعزيز التعاون في مشاريع تطوير البنية التحتية وتبادل الزيارات والوفود وتسهيل انشطة الترويج الاقتصادية بينهما والمشاركة في تأسيس وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتطوير الصناعات وتنمية الصادرات والتعاون بين مناطق التجارة الحرة وحماية البيئة وتسهيل تنظيم المعارض والفعاليات المشتركة وتطوير قطاع تخطيط الاراضي والمدن والعقارات .وبموجب الاتفاقية يعمل الطرفان على تعزيز التعاون الاستراتيجي بينهما بهدف تطوير سبل التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبنية التحتية في كل من امارة ابوظبي وولاية كوينزلاند بما يحقق مصالحهما المشتركة وذلك في حدود الامكانيات المالية والمادية والبشرية لكل منهما ووفقا للقوانين والانظمة المعمول بها في البلدين الصديقين.يتعهد الطرفان ببذل اقصى جهودهما لتعزيز وتطوير التنمية الاقتصادية في امارة ابوظبي وولاية كوينزلاند وذلك من خلال تطوير وتبادل المعلومات بشان القطاعات الاقتصادية على أن يقوما بصياغة الترتيبات الفنية اللازمة لتنفيذ بنود الاتفاقية .وحسب الاتفاقية تم تخويل كل من دائرة التنمية الاقتصادية – ابوظبي عن حكومة ابوظبي ودائرة تجارة كوينزلاند عن ولاية كوينزلاند بتعيين فريق عمل مشترك يقوم بإعداد الدراسات والمؤشرات المشتركة وعقد اجتماعات منتظمة لمناقشة الامور ذات الاهتمام المشترك وتعزيز وتطوير اسس التعاون الاستراتيجي بين الجانبين.واطلع وفد حكومة كوينزلاند عقب مراسم توقيع الاتفاقية على عرض عن رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 قدمه عيضة البريكي رئيس قسم العلاقات الدولية بإدارة الاعمال الدولية بالدائرة تناول فيه ابرز محددات الرؤية واهدافها والقطاعات الاستراتيجية التنموية غير النفطية التي تستهدفها ومن شأنها أن تخلق العديد من الفرص الاستثمارية بالإمارة.وعلى هامش توقيع الاتفاقية اجرى وفدا ابوظبي وكوينزلاند برئاسة معالي ناصر السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية ابوظبي ومعالي هونورابل كامبل نيومان رئيس وزراء كوينزلاند الاسترالية مباحثات ثنائية تناولت مستجدات وتطورات العلاقات الاقتصادية والتنموية والاستثمارية بين الجانبان .كما استعرض الجانبان ابرز الفرص والمشاريع التنموية التي تشهدها إمارة أبوظبي خلال المرحلة المقبلة والتي من شأنها أن تشكل مرتكزا رئيسا نحو تعزيز التعاون الاستثماري بين الجانبين في ظل توجهات حكومة إمارة أبوظبي بتنفيذ العديد من المشروعات الاستراتيجية في مجالات الصناعة والبنية التحتية والتعليم والطاقة وغيرها.شارك في المباحثات عن جانب حكومة إمارة أبوظبي سعادة كل من محمد عمر عبد الله وكيل دائرة التنمية الاقتصادية وفهد سعيد الرقباني مدير عام مجلس ابوظبي للتطوير الاقتصادي وراشد عبد الكريم البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق ابوظبي للأوراق المالية ومحمد حسن القمزي الرئيس التنفيذي للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة وبطي القبيسي مدير عام مركز الاحصاء ابوظبي وعبد الله الحميدان المدير التنفيذي لمجلس ابوظبي للتوطين وخالد سالمين الكواري المدير التنفيذي بمنطقة خليفة الصناعية كيزاد عبد الله سعيد الدرمكي الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة لتطوير المشاريع الدكتور ناصر سيف المنصوري الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد للقطارات وعدد من المسئولين.فيما شارك في المباحثات الوفد المرافق لمعالي رئيس حكومة كوينزلاند والذي يضم كلا من سعادة بابلو كانج سفير استراليا لدى الدولة وقطر وجون جرايسون مدير مكتب معالي رئيس وزراء كوينزلاند ودونا مساي مدير دائرة التجارة والاستثمار وعدد من كبار المسئولين.
تابعنا على