تسجيل الدخول
اقتصادية أبوظبي تحتفل بتخريج 7 مدربين من الدائرة بعد انتسابهم في البرنامج الدولي لشهادة كامبريدج الدولية لتدريب المدربين

تفاصيل الخبر

​​​​​​​

 

 Catalog-Item Reuse [1]

 Catalog-Item Reuse [4]

 Catalog-Item Reuse [3]

 Catalog-Item Reuse [2]

تفاصيل الخبر

اقتصادية أبوظبي تحتفل بتخريج 7 مدربين من الدائرة بعد انتسابهم في البرنامج الدولي لشهادة كامبريدج الدولية لتدريب المدربين

14 فبراير, 2012
احتفلت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي بتخريج وتكريم سبعة من خبرائها ومستشاريها من البرنامج الدولي (شهادة كامبريدج الدولية لتدريب المدربين) ضمن المرحلة الأولى من مشروع تأهيل المدربين الداخليين الذي يهدف الى تزويد المتدربين بالوسائل العلمية والعالمية المتبعة لنقل المعارف وتمكينهم من تنظيم ورشات عمل ودورات تدريبية داخلية ذات منهجية علميه صحيحة تضمن وصول المعلومات للموظفين ونقل خبراتهم العلمية والوظيفية إليهم. شهد حفل التكريم سعادة محمد عمر عبد الله وكيل الدائرة وسعادة ويليام بيكارديك المدير الإقليمي لجامعة كامبريدج في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان وسعادة غانم محمد الفندي المزورعي  المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة ومنفذ البرنامج وجدي عبدالسلام أبو شباب. وقال سعادة محمد عمر عبد الله أن هذا البرنامج يهدف إلى خلق كوادر من موظفي الدائرة من المستشارين والخبراء وأصحاب الكفاءة يسهمون في نقل المعرفة الى موظفي كافة قطاعات وإدارات الدائرة بما يمكنهم من تطوير مهاراتهم الوظيفية وتحقيق أعلى درجات التميز الوظيفي ويحقق في الوقت نفسه أهداف الدائرة في خلق ممارسات مبنية على المعرفة. وأكد سعادته أن الدائرة ستستمر في تطبيق وتنفيذ مثل هذه البرامج والمبادرات العلمية التي تأتي في إطار تحقيق ممارسات مستدامة وفق أفضل المعايير والمواصفات الدولية في مجال التدريب والتأهيل الوظيفي مشيرا إلى أن ذلك لن يقتصر على فئة الخبراء والمستشارين بل سيمتد إلى الفنيين والمدراء والفنيين المواطنين الذين يشكلون الفئة الأهم في تحقيق أهداف الدائرة. ومن جانبه قال سعادة غانم محمد الفندي المزروعي المدير التنفيذي لقطاع الخدمات المساندة بالدائرة أن هذا البرنامج الذي استهدف في مرحلته الأولى الخبراء والمستشارين بالدائرة تم تطبيقه وللمرة الأولى على مستوى المنطقة باللغة العربية.وأضاف أن البرنامج ساهم في تزويد المتدربين بالطرق والوسائل العلمية والعالمية لتقديم تدريب مثالي يضمن لهم القيام بجزء من مهامهم وهو تدريب وتأهيل الموظفين ونقل كل ما اكتسبوه  خلال سنوات عملهم ودراستهم الى هذه الفئة. وأشار المزروعي إلى أن الدائرة بدأت حاليا بتنفيذ المرحلة الثانية من المشروع وهي وضع الخطط التدريبية للدورات التي سيقدمها هؤلاء المستشارين والخبراء استعداداً للتطبيق ومن ثم قياس الأثر والعائد من التدريب. وأوضح أن الدائرة كانت لها تجربة ناجحة خلال عامي 2010 و 2011 حيث قدّم بعض المستشارين والخبراء القانونيين دورات نالت على نسبة رضا عالية جداً نتج عنها تغيير ملحوظ في الأداء من الموظفين وذلك نظرا للتقارب والانسجام الداخلي بين المدربين الداخليين والموظفين كونهم يتحدثون لغة المؤسسة الواحدة. وفي ختام حفل التكريم قام سعادة محمد عمر عبد الله وكيل الدائرة بتكريم سعادةويليام بيكارديك   المدير الإقليمي لجامعة كامبريدج في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان موجها الشكر والتقدير على هذا التعاون المتميز مع الدائرة .
تابعنا على